"العصار" يستقبل وفد ألماني لبحث سبل التعاون المشترك

"العصار" يستقبل وفد ألماني لبحث سبل التعاون المشترك

    استقبل الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي، السيد Roland Weigert نائب وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية الإقليمية والطاقة بولاية بافاريا الألمانية، ووفد مرافق له من ممثلي عدد من كبرى الشركات الألمانية العاملة في مجالات الإنتاج المختلفة، لبحث سبل التعاون بين الجانبين في مختلف القطاعات، جاء ذلك بديوان عام الوزارة.
    خلال اللقاء تم الإشارة إلى زيارة وزير الدولة للإنتاج الحربي لمدينة ميونخ عاصمة ولاية بافاريا الألمانية في يوليو 2018 والذي أجري خلالها عدد من اللقاءات مع قيادات مجتمع الأعمال وممثلي عدد من الشركات الألمانية، وتم الإشارة إلى اللقاء الذي تم خلال شهر يناير الماضي مع السيد أولريش نوسباوم وزير الدولة للاقتصاد والطاقة الألماني على هامش زيارة وفد وزاري للعاصمة الألمانية بهدف الاستفادة من التجربة الألمانية في تطوير منظومة إدارة المخلفات، بالإضافة إلى إستقبال السيد توماس سيلبرهورن وكيل وزارة الدفاع الألمانية للشئون البرلمانية ووفد مرافق من أعضاء بالبرلمان ووزارة الدفاع الألمانيين في شهر مارس الماضي وكذا إستقبال الدكتورإريك شفايتزر رئيس اتحاد الغرف التجارية والصناعية الألمانية ووفد مرافق في سبتمبر الماضي، لبحث أوجه تعزيز التعاون المشترك.
    وتم التأكيد على ترحيب مصر بالاستثمارات الأجنبية التي تساهم في إحداث التنمية الشاملة المنشودة لرفع معدلات التشغيل ودعم الاستقرار وزيادة معدلات النمو والتصدير، وتم الإشارة إلى استعداد وزارة الإنتاج الحربي لتقديم كل أشكال المساندة الممكنة للشركات الألمانية لزيادة حجم استثماراتها في مصر، وتم استعراض الموضوعات التى يمكن التعاون بين الطرفين في تنفيذها من خلال التصنيع المشترك ونقل التكنولوجيا والخبرات وكذا إيفاد مهندسين وفنيين من شركات الإنتاج الحربي للتدريب على أحدث التكنولوجيات الألمانية المستخدمة فى التصنيع بمختلف المجالات، كما ناقش الجانبان أهمية وضع آليات محددة لتعزيز التعاون في مجالات التصنيع والتدريب وغيرها من المجالات ذات الاهتمام المشترك.
    من جانبه أكد السيد Roland Weigert نائب وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية الإقليمية والطاقة بولاية بافاريا الألمانية، على حرص بلاده على زيادة التعاون الاقتصادى مع مصر خلال المرحلة المقبلة، لافتاً إلى اهتمام العديد من الشركات الألمانية العاملة فى قطاعات التصنيع المختلفة بتعزيز الشراكة الاقتصادية والاستثمارية والتجارية مع الشركات المصرية - ومن بينها شركات الإنتاج الحربي - والانتقال بهذه الشراكة إلى آفاق أكثر إنفتاحاً، مشيداً بجهود الدولة المصرية لتوفير المناخ المناسب لجذب الشركات الألمانية المهتمة بالسوق المصرية لضخ استثمارات فى مشروعات جديدة، مضيفاً أن العلاقات بين الجانبين شهدت تطورات كبيرة خلال السنوات الماضية حيث أصبحت تتميز بالتوافق والتعاون الوثيق في جميع المجالات.
    وأضاف أن اهتمام الجانب الألمانى بالتعاون مع "الإنتاج الحربى" يأتى فى إطار ما تمتلكه شركاتها ووحداتها التابعة من إمكانيات تصنيعية وتكنولوجية وفنية وبحثية وبشرية وبنية تحتية على أعلى مستوى، بالإضافة إلى ما تتمتع به من دقة وسرعة في أداء الأعمال الموكلة إليها واشتراكها في تنفيذ العديد من المشروعات القومية ومشروعات التنمية بمصر، والتي تمثل مقومات يمكن الإستفادة منها فى تعزيز أوجه التعاون المستقبلية بين الطرفين وتطوير الصناعة المصرية.


    واتفق الجانبان على تشكيل مجموعات عمل من الجانبين لدراسة المسارات التي سيتم التوافق عليها لتنمية الشراكة والتعاون في مجال تدوير المخلفات، الطاقة، البنية التحتية، التعليم، الزراعة، والعمل على مشروعات مشتركة في مجال المدن الذكية، ... وغيرها).
    karem bdr
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع اسرار نيوز .

    إرسال تعليق