إعلان في الرئيسية

أخبار حصرية

إعلان أعلي المقال

احبارحوادث احبارحوادث

نجار ينتقم من شقيقة طليقته بقتل طفلها بشبراخيت


أقدم نجار مسلح في مركز شبراخيت بالبحيرة، على قتل طفل عمره 3 سنوات؛ بسبب رفض والدة الطفل الزواج من المتهم "وهي التي تكون شقيقة زوجته"، بعد قيامهما بالاتفاق على قيام المتهم بطلاق زوجته وطلاقها هي من زوجها المحبوس على ذمة إحدى القضايا، ولكنها عقب طلاقه رفضت الزواج منه. 

البداية كانت بتلقي مدير أمن البحيرة إخطارًا من العميد علاء حبكة، مأمور مركز شرطة شبراخيت، يفيد بالعثور جثة طفل يبلغ من العمر 3 سنوات، داخل إحدى الترع بناحية قرية لقانة التابعة لدائرة المركز.

وعلى الفور انتقل الرائد مصطفى أبوالريش، رئيس مباحث مركز شرطة شبراخيت، والنقيب محمود زايد، لمكان الواقعة، وبالفحص تبين أن الجثة للطفل "علي محمد علي"، 3 سنوات، والمبلغ باختفائه في المحضر رقم 6706 إداري 2019 مركز شرطة شبراخيت من قبل والدته يوم الأحد الماضى.

وعلى الفور انتقل إسلام طه، وكيل النائب العام برئاسة المستشار محمد أسامة، مدير نيابة شبراخيت لمكان الواقعة؛ لمعاينة الجثة وتم نقلها إلى مشرحة مستشفى شبراخيت تحت تصرف النيابة العامة.

ووجه اللواء محمد شرباش، مدير مباحث البحيرة، بتشكيل فريق من ضباط البحث الجنائي برئاسة العميد أحمد لطفي، رئيس مباحث المديرية، والعقيد محمد حنفي، مفتش المباحث، والرائد مصطفى أبوالريش؛ لسرعة كشف غموض الواقعة، وبالفحص توصلت تحريات فريق البحث إلى أن مرتكب الواقعة "أحمد. ج. ح"، نجار مسلح، وهو زوج شقيقة والدة المجني عليه؛ وذلك انتقاما من والدة المجني عليه لرفضها الزواج منه.

وأمام المستشار محمد أسامة، مدير نيابة شبراخيت، اعترف المتهم بارتكاب الواقعة، حيث أكد أنه قام بالاتفاق مع شقيقة زوجته بالزواج منها عقب طلاقها من زوجها الذي يقضي عقوبة بالسجن في إحدى القضايا، متابعًا: "قمت بطلاق زوجتي شقيقة والدة المجني عليه عاقب اتفاقي مع شقيقتها والدة الطفل بالزواج منها، ولكنها أخلت بالاتفاق الذي تم بيني وبينها ورفضت الزواج بي، فأرادت أن أنتقم منها فقررت التخلص من نجلها لكي أحرق قلبها عليه كما حرقت قلبي".

بالعرض على النيابة العامة قرر المستشار محمد أسامة، مدير نيابة شبراخيت، تحت إشراف المستشار أشرف ربيع، المحامي العام لنيابات جنوب دمنهور حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.
نقلا عن الدستور

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *