محافظ البحيرة ..قصر ثقافة دمنهور الجديد منارة ثقافية جديدة تضيف للمحافظة


 




 كتب كريم بدر مسلم
أكد اللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، أن قصر ثقافة دمنهور الجديد، هو منارة ثقافية جديدة تضيف للمحافظة الكثير، حيث أن العلم والثقافة والمعرفة لهم دور كبير في إرساء الهوية، مشيرا إلى دعم القيادة السياسية في ظل قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لتطوير البنية الأساسية للتعليم والثقافة.
وجاء ذلك خلال كلمته على هامش افتتاح الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، والدكتور أحمد عواض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، والأديب الكبير يوسف القعيد ابن البحيرة، لقصر ثقافة دمنهور المقام على مساحة 1129 متر بتكلفة إجمالية 67 مليون جنيه.
وقال محافظ البحيرة: "إن المحافظة شهدت خلال العام الحالى بناء مدارس بقيمة تجاوزت 700 مليون جنيه، كما بلغ الإنفاق في المشروعات الثقافية 165 مليون جنيه لأهمية العلم والثقافة في تشكيل وبناء العقول والفكر المستقيم".
وأشار محافظ البحيرة، أنه وبافتتاح قصر ثقافة دمنهور اليوم ينطلق نجم ثقافي جديد في سماء البحيرة، لتضاف إلى صروحها الفريدة الأخرى كدار أوبرا دمنهور ومركز الإبداع الفنى ومكتبة مصر العامة بدمنهور وشقيقتها الصغرى مكتبة كفر الدوار التى تم افتتاحها اليوم، الامر الذى سيسهم في خلق جو من التفاعل الفكري بين مختلف الثقافات والإبداعات الأدبية.
حضر الافتتاح الدكتورة نهال بلبع نائب المحافظ، والمهندس حازم الأشموني السكرتير العام للمحافظة، د.أحمد درويش رئيس الإدارة المركزية لإقليم غرب ووسط الدلتا الثقافى، محمد بسيونى مدير فرع ثقافة البحيرة، وأعضاء مجلس النواب وممثل جهاز مشروعات الخدمة الوطنية وقيادات وزارة الثقافة والقيادات التنفيذية، وعدد كبير من فنانى وأدباء المحافظة.
آمنة: "قصر ثقافة دمنهور" نجم جديد في سماء البحيرة آمنة: "قصر ثقافة دمنهور" نجم جديد في سماء البحيرة آمنة: "قصر ثقافة دمنهور" نجم جديد في سماء البحيرة