الدكتورة آمال أبو شعرة "قبلة" طب النساء والتوليد فى البحيرة

 الدكتورة آمال أبو شعرة "قبلة" طب النساء والتوليد فى البحيرة
    بقلم - إمام الشفى
    هى ليست مجرد طبيبة تكشف على مريضاتها .. بل إنسانة تجسدت فيها كل صفات المثالية المتدفقة لامتلاكها  شخصية فذة علميا وخلقيا ومهنيا .. فهى تعي قيمة القسم الذي قطعته علي نفسها وتقدر قيمة الطب كرسالة وليست مهنة .. كما أنها تعزف على وتر الالتزام الطبى والدقة في تخصصها وتبذل قصارى جهدها وتعمل بكفاءة نادرة وتمكن علمى غير مسبوق .. فلا تتحدث عن نفسها بل تترك عملها يتحدث عنها لا تهوى أضواء الشاشات ولا تسعى أن تكون بطلة أمام الكاميرات رغم أن حياتها حافلة بالجوائز والأوسمة والتكريمات حيث نحتت اسمها فى السجلات العلمية فقد شاركت فى لقاءات وندوات كثيرة لمناقشة الوضع الطبى بشكل عام وتميزت طوال دراستها وعملها بمهنيتها العالية وتواضعها الجم حتى أن كثيرين يقدرونها تقديرا كباحثة متميزة ويلقبونها ب"قبلة" طب النساء والتوليد.


      انها الدكتورة آمال بسيونى أبوشعرة استشارى النساء والتوليد وعلاج العقم بدمنهور التى تؤدى واجبها وتنمى دراساتها فى تخصصها الدقيق بأمانة ومسئولية متناهية لأنها تعتبر الجراح عموما مسئول عن حياة انسان اما جراح النسا والتوليد فمسئول عن حياة الأم والمولود ومن هنا كانت مسئوليتنا أكبر ويجب ان يكون تعليمنا أكثر.
     وتعتبر الدكتورة آمال بسيونى أبو شعرة من أفضل الطبيبات فى مجالها والأكثر تمكنا فى عالم طب التوليد والنسائيات ومن خبراء هذا التخصص علما وتطبيقا حيث اكتسبت شهرة كبيرة فى الجراحات الدقيقة فهى بكل فخر رصيد حقيقى فى هذا التخصص كما انها بمثابة شعاع نور وسط ظلام دامس لآلاف السيدات والأهم أنها تحمل هم مريضاتها أكثر منهن.

      وطبيبة الإنسانية الدكتورة آمال أبوشعره تعجز الكلمات عن وصف سمات تواضعها والأفعال تتضاءل أمام عطائها الدائم فبينها وبين مريضاتها "كيمياء" من نوع شديد الخصوصية وهى كيمياء جاءت من العطاء الوفير والمصداقية الشفافة التى تتمتع بها لدى الآلاف بسبب حجم العطاء الذى تمنحه للآخريات من مريضاتها فتقدم لهن النور والتنوير ومازالت تصر على استمرار العطاء والوفاء والايثار ونكران الذات وتربطها علاقة انسانية طاغية بمعظمهن ولم تكن تتورع عن مجالستهن لساعات لطمأنتهن والوقوف بجانبهن خاصة فى الأوقات العصيبة لترسى مبادئ عامة وقيم طبية فى التعامل مع طالبى الخدمة الصحية نتمنى ان تكون نبراسا لكل أطباء وطبيات مصر.
    karem bdr
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع اسرار نيوز .

    إرسال تعليق