محافظ البحيرة يشهد جلسة التشاور المجتمعي لـ«تطوير بترول غرب البرلس»

محافظ البحيرة يشهد جلسة التشاور المجتمعي لـ«تطوير بترول غرب البرلس»




    كتب : كريم بدر مسلم 
    شهد اللواء هشام آمنة - محافظ البحيرة جلسة التشاور المجتمعي لمشروع تطوير غرب البرلس والذى نظمته شركة غرب البرلس للبترول ( بترو ويب ) والتى عقدت صباح اليوم بمكتبة مصر العامة بدمنهور وذلك بحضور د نهال بلبع - نائب المحافظ وم  حازم الأشموني - السكرتير العام للمحافظة وم حمدي عثمان - رئيس مجلس إدارة شركة غرب البرلس للبترول ( بترو ويب ) والعضو المنتدب وم أشرف رمضان - مساعد رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية لحماية البيئة ورئيسى مركزي إدكو ورشيد والسيد محمد عباسى - عضو مجلس النواب عن دائرة رشيد والسيد محمد زين الدين - عضو مجلس النواب عن دائرة إدكو ورئيس جهاز شئون البيئة ومدير إدارة البيئة بالمحافظة وعدد مواطنى وممثلى مركزى إدكو ورشيد وبمشاركة كافة الجهات المعنية بالمشروع وذلك لعرض نتائج الدراسات والرد على كافة الإستفسارات الخاصة بالمشروع .
    من الجدير بالذكر أن المشروع يعد إحدى المشروعات الهامة في مجال إنتاج الغاز الطبيعي، حيث سينتج المشروع 185 مليون قدم مكعب  يوم عقب الإنتهاء من حفر الآبار المقرر الإنتهاء منها وبدء التشغيل التجريبي والإنتاج عام 2021 م .
    هذا وقد أكد اللواء هشام آمنة أن المشروع هو أحد المشروعات العملاقة التي تبرز الجهود الكبيرة التي تقوم بها الدولة لزيادة معدلات إنتاج الغاز الطبيعي ضمن برنامج مكثف للسير بخطى ثابتة وواعدة نحو تنمية الحقول المكتشفة ووضعها على خريطة الإنتاج بهدف الإستمرار فى تأمين وتلبية إحتياجات البلاد من الغاز الطبيعي الأمر الذى سيكون له تأثير مباشر فى دفع عجلة الإنتاج والتنمية بكافة المرافق والقطاعات .
    مشيراً إلى أنه قد روعي أن تقوم الشركة بإعداد خطة رصد وإدارة بيئية خلال مراحل تصميم وتنفيذ المشروع يتم من خلالها مراعاة تجنب أي آثار بيئية سلبية وتعزيز الآثار الإيجابية التي يحدثها المشروع .
    كما أستعرض اللواء المحافظ كافة المشروعات القومية الجارى تنفيذها على أرض البحيرة مشيراً أن مدينة رشيد الجديدة التى قرر السيد الرئيس إنشاؤها على غرار مدينة العلمين الجديدة تم الإنتهاء من أخذ الجسات وسيتم البدء الحفر لإنشاء 79 عمارة كبداية للمشروع .
    بالإضافة إلى تطوير مدينة رشيد وميناء الصيد وكذا إنشاء ميناء التراكى بإدكو ومصنع الرمال السوداء وسيتم البدء فى إنشاء أول مصنع لإنتاج الأخشاب من المخلفات الزراعية على مساحة 115 فدان وقريبا الإعلان عن جامعة رشيد وكذا جارى العمل على تطوير وتنمية بحيرة إدكو ونفتح آفاق وإستثمارات جديدة فى منطقتى رشيد وإدكو كمجتمع واحد .
    وأشاد محافظ البحيرة بجهود ودور أعضاء مجلس النواب فى المساهمة مع الجهاز التنفيذى فى العمل على تلبية جميع إحتياجات وطلبات المواطنين .
    مشيراً أنه ولأول مرة يتم ضخ أكثر من 26 مليار جنية خلال عام واحد بالبحيرة لتنفيذ العديد من المشروعات العملاقة على أرض البحيرة فى ضوء ما تشهده مصر حالياً من نقلة كاملة فى مختلف المجالات بالبناء والتنمية والإنتاج تحت القيادة الحكيمة لفخامة السيد عبد الفتاح السيسى - رئيس الجمهورية .
    وأكد م حمدى عثمان خلال كلمته على أهمية المشروع الذى يعد أحد إنجازات وزارة البترول حيث أن الطاقة هى العمود الفقري لكافة المشروعات والمشروع له أهمية فى زيادة القيمة المضافة .
    وأشار م أشرف رمضان إلى حرص الشركة المصرية القابضة لحماية البيئة على توفير أقصى درجات الحماية للعاملين وللمجتمع المحيط وتعظيم دور المشاركة المجتمعية والعمل على حماية البيئة والإلتزام الكامل بالقوانين والتشريعات .
    وأكد النائب محمد زين الدين أن الدولة بصدد مشروعات تنموية عملاقة فى شتى القطاعات مشيراً إلى أهمية تلك الشركات فى توفير فرص العمل لأبناء المدينة .
    وأضاف النائب محمد عباسى على أهمية تلك الإكتشافات من الغاز الطبيعى والتى قضت نهائيا على أزمة الغاز التى كانت تعانى منها مصر سابقا مؤكداً على أهمية تنمية منطقة رشيد وإدكو كمجتمع واحد يجب الحفاظ على كافة حقوق مواطنيها .
    وأكد مدير عام الأمن والسلامة والحماية بالشركة على مراعاة وتعهد الشركة بالحفاظ على أمن وسلامة العاملين والبيئة والمجتمع المحيط وتطبيق كافة التعليمات والقوانين الخاصة بالسلامة .
    كما قام مدير الإدارة العامة المشروعات بالشركة بعرض نبذة عن المشروع ومراحل إنشاؤه التى ستتم على مرحلتين لإنشاء منصة فى كل مرحلة تنتج الأولى 125 مليون قدم مكعب يوم والمنصة الأخرى خلال المرحلة الثانية بطاقة 60 مليون قدم مكعب يوم بطاقة إجمالية 185 مليون قدم مكعب يوم .
    كما تم الإنتهاء من كافة الدراسات اللازمة للبدء فى المشروع وتناول المكتب الإستشاري الذى تم إسناد دراسة الأثر البيئى للمشروع له عرض تأثيراته ونظرة عامة له والتى إنتهت إلى أهمية المشروع وتوافر الإشتراطات البيئية الخاصة به .
    حيث سيتم العمل وفقا لكبرى الشركات العالمية ومراعاة كافة الظروف وتحقيق أعلى درجات الأمان .
    كما اكد كل من رئيس جهاز شئون البيئة ومدير إدارة البيئة بالمحافظة أنه تم مراجعة المشروع من كافة الجهات وأن مشروعات الغاز تعد من أكثر المشاريع الآمنة .
    كما تم عقد حوار مفتوح بين جميع الحضور للرد على كافة الإستفسارات والتساؤلات لديهم أبدى خلاله الحضور موافقتهم على إقامة المشروع وكذا التأكيد على أهمية الجهود للعمل على تنمية المنطقة بالمشاركة المجتمعية للشركة مع التأكيد على حق أبناء إدكو ورشيد فى الحصول على فرص العمل بالشركة .
    karem bdr
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع اسرار نيوز .

    إرسال تعليق