شكر وعرفان بالجميل .. للبروفيسور د. فتحى عبدالباقى


شكر وعرفان بالجميل .. لأحد أكابر وأوتاد الطب فى عالم اليوم العالم البارق فخامة البروفيسور السكندرى الكبير .. حكيم المصريين وخلاصة العباقرة وسليل النابغين الخبير المجدد الجراح العالمى ذى الأداء فوق المتميز الدكتور فتحى عبدالباقى أستاذ ورئيس قسم جراحة الأذن بطب الإسكندرية .. رئيس الجمعية المصرية لزراعة القوقعة الذى وهب صغيرى "مالك" بقدرة الخالق معنى الحياة ليحدث نقطة تحول فارقة فى حياته بمعين عبقريته الذى لا ينضب. بمنتهى الفخر العظيم والاعتزاز نسجل لملاك يستحق منا وقفة وفاء تصاغ بماء الذهب لهيبة وعظمة وجلل لمساته الإنسانية الحانية فى نجاح العملية.. على ما بداه من عناية هائلة ورعاية جبارة وتقديرا لما يبذله من جهود متفانية وتضحيات عالية وما يسهم به من أعمال مهنية سامية فى سبيل تقديم أعظم الخدمات الطبية المخلصة لجيل الأمل الجميل وزهور المستقبل النابتة فى أرض مصر. وسنظل نحمل فوق أكتافنا ذلك الدين الكبير الذى يثقل كاهلنا أبد الدهر لعظيم عظماء جراحة الأذن الذى يتربع على عرش قلوبنا على منحنا من دعم فى الأوقات العصيبة والظروف الضاغطة. متمنيا له الاستمرار والتوفيق فى العطاء على المستويين المهنى والعلمى. إمام الشفى نائب مدير عام التحرير بالأهرام المستشار الإعلامى للدبلوماسية العربية