إعلان في الرئيسية

أخبار حصرية

إعلان أعلي المقال

احباربقلم رئيس التحرير احباربقلم رئيس التحرير

اجتماع المكافحة الحقلية بزراعة البحيرة مع رؤساء الأقسام لتنفيذ خطة الإدارة المركزية





كتب :كريم بدر مسلم
 عقد اجتماع إدارة مكافحة الآفات برؤساء أقسام المكافحة ومسئولي العلاجات بالمراكز علي مستوي المحافظة بمناسبة تعين مدير عام جديد للمكافحة الحقلية بالبحيرة والتوجيه بالتكليفات والتعليمات الجديدة الخاصة بادرة المكافحة الحقلية الواردة من قبل الإدارة المركزية لمكافحة الآفات بالوزارة ،  بحضور المهندس ناجي السيد حسن مدير عام الزراعة ، نيابة عن المهندس محمد إسماعيل الزواوي وكيل وزارة الزراعة بالبحيرة ، و حضور كلا من المهندس سعد مصطفي عمار مدير عام المكافحة والمهندس إبراهيم حزيمة رئيس قسم المكافحة والمهندس محمد عبد المنعم فايد مسئول آلات المديرية والمهندس محمد سعيد شتا والمهندس حمودة ابراهيم لجان الإشراف على مراكز المحافظة .
  في بداية الاجتماع هنئ المهندس ناجي السيد حسن مدير عام الزراعة ، المهندس سعد عمار مدير عام المكافحة الجديد ، ثم قال أن اختصاصات مدير عام المكافحة تنفيذ خطة المكافحة المتكاملة الواردة من وزارة الزراعة ، الإدارة المركزية لمكافحة الآفات وذلك لمحصول القطن ومكافحة الحشائش والتخلص من اللوز العالق بأحطاب القطن والفحص والاستكشاف والعلاج لآفات القطن ، ويعتبر هو همزة الوصل بين الإدارات الزراعية والإدارة المركزية لمكافحة الآفات بالوزارة ، والتنبؤ بمدى خطورة الإصابة بالآفات وتوفير المبيدات اللازمة من قبل الإدارة المركزية وفى حالة عدم توافرها من الجمعية العامة يتم توفيرها من قبل الجمعية المركزية بالمحافظة ، مع وضع برنامج للندوات التدريبية لكل محصول على حده خاصة القطن والقمح بالإضافة إلى الوقوف على جاهزية وصلاحية المكافحة من خلال قسم الآلات ولجان المكافحة ورؤساء الأقسام بالإدارات ، بالإضافة لمتابعة تنفيذ خطة القوارض فى الحملات الثلاثة الشتوية والصيفية وصيانة القمح ،و عن دور المكافحة وأهميتها تعد هي أساس الزراعة وأنها تلعب دور هام في إعادة الثقة المفقودة بين المزارع والمهندس الزراعي ، وذلك من خلال تواجد المرشد الزراعي فى الحقول ووسط المزارعين وفحص الزراعات ، وقد قام بالرد علي جميع الاستفسارات التي وجهت إليه من قبل رؤساء الأقسام بالإدارات الزراعية  .
وبدأ المهندس سعد عمار مدير عام المكافحة الجديد ، مرحبا بجميع الزملاء الحضور ومناقشة خطة عمل المكافحة خلال المرحلة القادمة حيث قال لابد من التواجد بالحقول وان المهندس الزراعي عليه أن يكون متمكن من معلوماته بحيث لا يقع في مأزق ولابد من العناية والسرعة والاهتمام في فحص الزراعات الحالية وخاصة زراعات القمح والفول والبنجر وتسجيل الإصابات وسرعة علاجها ومتابعة العلاجات ، وقد نبه علي  ضرورة التأكد من قراءة المصايد بدقة وتسجيل القراءة الصحيحة وخاصة مصايد حول القري الحزام مع متابعة المصايد الضوئية والبلاغات تكون من خلال رئيس القسم ، والمتابعة الدورية لأرصدة المبيدات ومطابقتها مع تقارير العلاج ،وضرورة صيانة الآلات والتأكد من وجود مواد الوقود والعمل علي تشغيلها خدمة للمزارعين ،وقال أننا جميعا نعمل من خلال فريق واحد وكل منا يكمل الأخر والهدف الأساسي هو توصيل المعلومة ومتابعة الزراعات بأفضل صورة خدمة للمزارعين والنهوض بالزراعة ،وفي نهاية الاجتماع تعاهد الجميع علي بذل قصاري جهدهم لتنفيذ خطة عمل المكافحة الحقلية بأفضل صورة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *