قطرى مدير علاقات ومعلق مباريات وشاعر وفيلسوف ولغوى وأديب كبير

قطرى مدير علاقات ومعلق مباريات وشاعر وفيلسوف ولغوى وأديب كبير

    كتب - إمام الشفى
      الشاعر والأديب واللاعب والمعلق الكروى وخبير العلاقات العامة والاتصالات الباحث الأكاديمى المشهود له بالكفاءة والنزاهة والمهنية وحسن الخلق الفيلسوف يسرى قطرى المدير العام بشركة مياه الشرب والصرف الصحى بالبحيرة شغل العديد من المناصب القيادية فى الشركة ووهب أيامه لبلده وحياته لعمله ليقدم لوطنه الأكبر مصر ووطنه الأصغر البحيرة أجل وأعظم الخدمات كما بذل الجهد والعرق لخدمة المهمشين والكادحين.
      يمتلك قطرى قدرات فذة ومواهب متجددة وأرواحا معطاءة وخيالا لا ينضب وعقلا متسلحا بالمعرفة والحكمة والثقافة وله مشاركات متعددة إذ شارك قطرى في العديد من الدورات والمسابقات وعضو فى أكثر من منتدى ثقافى ومسئول عدد بعض الملفات التطوير بالغة الأهمية وهو فى تفانيه لعمله لا يعرف أى حدود ليجعل من الشركة رقما صعبا وشامخا فهو نابغة إدارية يصعب تكرارها.
    كما حصل قطرى على دورات إعلامية للمتحدثين الرسميين وحاصل على مجموعة من الدورات المحلية والدولية في مجالات القيادة والإدارة الإعلامية .
     ويتمتع الشاعر والأديب يسرى قطرى الحاصل على ليسانس آداب "فلسفة " بجامعة الإسكندرية بالهدوء وعفة اللسان إلى جانب عمق الرؤية والتخطيط والفكر المستقبلى الذى سبق عصره كما أنه يمتلك القوة لمواجهة الأزمات والتعامل معها وايجاد حلول حاسمة لها.
     ويعتبر يسرى قطرى الذى لا يتبوأ موقعا ولا مقعدا إلا وأحدث فيه تطوير وتغيير أن العمل فى شركة مياه الشرب والصرف الصحى ملك كل حياته برغم أن لديه العديد من المواهب والهوايات فالعمل فى الشركة هو عشقه الأول الذى لن يشفى منه طالما هو حى يتنفس وهذا الحب يتمثل بجلاء فى السنين الطويلة التى قضاها فى العمل الميدانى بشرف وأمانة يحسد عليهما حيث عاش قصة كفاح تغلب فيها كل الصعاب التى واجهته بعزيمة وإرادة المؤمنين الصابرين إلى أن أصبح وأضحى من أنجح رجال هذا القطاع الحيوى.
     وقطرى يعمل فى صمت لا يريد من الدنيا سوى راحة الضمير لا يسعى إلى منصب أو جاه يخجل من الحديث عن نفسه ويرفض لغة النفاق والرياء .
     واشتهر الخبير والمعلق الكروى عظيم الهواية والموهبة يسرى قطرى بجمال وعذوبة ورهبة صوته الماسى الذى يرهف الآذان ويلهب الأحلام وثقافته الرياضية العالية ولطائف جمله وعباراته الأدبية الجاذبة خلال تعليقه الساخن المشوق فى كبينة التعليق ليفتن ويأسر قلوب الجماهير العريضة بحضوره القوى ودقته وتجرده وأمانته فى الملاعب حيث ترك أثارا طيبة فى كل مكان وحين كان يغرد للشعر والجمال وحتى فى السنوات الأخيرة اختفى صوته وإن بقى فى أعماق ووجدان محبيه.
    ولد صاحب الوجه المبتسم الكابتن يسرى قطرى في مدينة دمنهور عاصمة البحيرة وهو متزوج ولديه ثلاثة أولادهم عمار ولؤي وإياد والأموره شمس بمراحل التعليم المختلفة وهو يتوسط شقيقيه الدكتور أحمد قطرى مدير عام التخطيط بمديرية الصحة أمين عام نقابة أطباء البحيرة والفقيه الدستورى المعروف اللواء محمود وحصل على العديد من الجوائز ومارس لعبة كرة القدم لأندية كبيرة ويكتب شعرا ويألف قصصا ويعشق الزمالك عشق الشرايين والأوردة.
    karem bdr
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع اسرار نيوز .

    إرسال تعليق